top of page

اسلوب الحرب الحديثة.. الذي تتبعه الولايات المتحدة ضد ايران في الخليج العربي؟

اسلوب الحرب الحديثة.. الذي تتبعه الولايات

المتحدة ضد ايران في الخليج العربي؟


لا جدال ان الولايات المتحدة تخوض حربا الان.. ضد ايران في الخليج العربي فقطع الاسطول الامريكي.. تملاء مياه الخليج اضافة الي الطائرات العملاقة التي حشدتها الولايات المتحدة من طراز بي 52 والطائرات الشبح35 وجميع ما لديها من ترسانة الاسلحة والتكنولوجيا . اضافة الي العقوبات الاقتصادية.. التي فرضتها على ايران ويعرفها الجميع. كنا نعتقد ان الولايات المتحدة دخلت في حرب اقتصادية فقط.. ضد ايران ولم نعلم انها دخلت في حرب حقيقية.. نقصد حرب عسكرية ..ولكنها اتبعت اسلوب الحرب الحديثة.. فان الحرب التقليدية القديمة انتهى زمانها ونحن امام الحرب الحديثة التي كشف عنها البروفيسور( ماكس مانوارينج) خبير الاستراتيجية العسكرية في معهد الدراسات التابع لكلية اركان الحرب الامريكية .وهو جنرال في الجيش الامريكي. فقد القى البروفيسور( ماكس )بتاريخ 1/12/2018 محاضرة في (اسرائيل ) حضرها كبار جنرالات (حلف الناتو) وكبار جنرالات الجيش الاسرائيلي.. ولقد اعتبرها النقاد اخطر محاضرة في التاريخ الحديث . رايت من الافضل ان اقتبس كثيرا من نصوصها لانها تكشف لغز ما يجري في منطقتنا وما يخطط لنا. قال الرئيس( دونالد ترمب) انه لا يريد حربا ضد ايران ..لماذا ارسل هذه البوارج الي قرب الشواطيء الايرانية..؟ الحقيقة ان الولايات المتحدة شنت الحرب العسكرية.. ضد ايران ..ولكن بالاسلوب الحديث للحرب. يقول البروفيسور (ماكس) ان اسلوب الحروب التقليدية اصبح قديما والجديد هو الجيل الرابع من الحرب.. فالهدف من الحرب ليس تحطيم المؤسسة العسكرية لاحدى الامم.. او تدمير قدرتها العسكرية.. بل الهدف هو الانهاك – اي التاكل ببطء لكن بثبات. فهدفنا هو ارغام العدو على الرضوخ لارادتنا .ويضف قائلا الهدف زعزعة الاستقرار.. وهذه ينفذها مواطنون من الدولة العدو.. تمهيدا لخلق الدولة الفاشلة.. وهنا نسطيع التحكم فيه. وهذه العملية تنفذ بخطوات بهدوء وببطء.. وباستخدام مواطني دولة العدو.. فسوف يستيقظ العدو ميتا. هذه المحاضرة التي قيل عنها انها اخطر محاضرة في التاريخ الحديث لانها توضح كل ما جرى ويجري.. من حروب في العالم الاسلامي.. ومنها الحرب الحالية ضد الجمهورية الايرانية الاسلامية . ونتساءل عن التاكل البطيء.. فلماذا لا يكون الانهيار سريعا ..؟ ويجيب المحااضر هذا هو الجزء الاخطر في المخطط الاستراتيجي لان معنى التاكل البطيء.. يعمي خراب متدرج للمدن.. وتحويل الناس الي قطعان هائمة.. وشل قدرة البلد العدو على تلبية الحاجات الاساسية.. بل تحويل نقص هذه الحاجات الي وجه اخر من وجوه الحرب. واضح ان البروفيسور (ماكس) هو خبير الجيل الرابع في الحروب الاستراتيجية.. خاصة وهو لا يلقي محاضرة في روضة اطفال او مركز ثقافي.. بل يلقي المحاضرة في اسرائيل.. ويحضرها كبار جنرالات( حلف الناتو) وكبار جنرالات (الجيش الاسرائيلي) وهذا له دلالته. المؤلم ان (ماكس) قال بكل وقاحة مخاطبا ضباط الحيش الاسرائيلي قد تشاهدون اطفالا قتلى او كبار السن.. فلا تنزعجوا علينا المضي مباشرة نحو الهدف.. فلا تتركوا عواطفكم تحول دون تحقيق الهدف بكل تاكيد انه صهيوني اكثر من الصهاينة.. فقد تم تطبيق هذا الاسلوب في العراق وسوريا واليمن وليبيا.. والان يطبق ضد ايران.. ونعتقد انه يطبق على كل دول الخليج.. بدون استثناء مع تغيير لطيف في الديكور. استراتجية الانهاك.. خطيرة جدا فهي تعني نقل الحرب من جهة الي اخرى ومن ارض الي ارض.. واستنزاف كل قدرات الدولة.. العدو على مراحل متباعدة. الملفت للنظر انهم درسوا كل شيء بدقة وتناغم مخيف . فحتى لا يتم انهيار الدولة السريع.. لان الانهيار السريع يبقي على بعض مقومات ومؤسسات الدولة والمجتمع ..وبالتالي فان افضل الطرق هو التاكل البطيء..عبر سنوات ومن خلال محاربين محليين . المؤلم ان هذا المخطط لا ينظر الي وقوع ضحايا ابرياء.. فالهدف عندهم هو السيطرة وتقويض الدولة والمجتمع.. وهذا اهم شيء . انهم في الحقيقة يريدون محو الدولة والمجتمع.. عبر هذه العملية. وربما هذا ما زلت لسات الرئيس( ترمب) به عندما خاطب ايران قائلا : – ان الحرب تصل الي درجة الابادة..؟ هذا هو المخطط الجديد للحرب الحديثة.. الذي يعترفون به ويتكلمون عنه بكل وقاحه..وان كان بسرية تامة.. فهم يعلنونه بين حلفائهم.. ولكنهم لا ينشرونه علالانة او في الصحف والمجلات العسكرية.. فهو من اسرارهم العسكرية المحرمة علينا .. ونراه باعيننا تحت شعارات صاخبة من حقوق الانسان والديمقراطية والحرب على الارهاب ..والحقيقة انهم هم الارهابيون وهم مصاصو دماء الشوب . انهم يتبعون اسلوب اطالة النزاع والاقتتال بين الشعوب من اجل القضاء على مقدرات الشعوب العربية والاسلامية . الولايات المتحدة اعلنت الحرب العسكرية على ايران.. ولكنها ببطء وينتظرون ايران تتاكل بهدوء.. طبقا لمخططاتهم في الجيل الرابع.. من الحروب كما يسمونها. اللهم احمينا من شرهم .. اللهم من اراد بنا خيرا فخذ بيده.. ومن اراد بنا شرا فاللهم ابعده عنا.. انت مولانا ونعم النصير..!!

0 views0 comments

Comentários


bottom of page