top of page

اسرار فتح ملف موت عرفات الان..؟


طالعتنا وكالات الانباء العالميه والعربيه منذ ايام بنبأ ممجوج وهو ان ياسر عرفات قد مات مسموما بالاشعاع ..؟ فقد قامت قناة الجزيرة بعمل مسرحية جديدة مؤداها ان., السيدة سهى عرفات اعطتهم ملابس الرئيس وفحصوها في مختبر سويسري وثبت ان بها بعض اثار( البلونيوم المشع) وهذا هو سبب موت او اغتيال عرفات...؟ وان الاشعاع لا تستعمله الا دول لديها تكنولوجيا ذريه..؟ اي توجيه سهام الاتهام الي اسرائيل..؟ عرفات خضع لحصار اسرائيلي في المقاطعه في رام الله (وهي محل اقامته) سنة2002 ثم ساءت صحته فتم نقله الي مستشفى(بيرسي) االعسكري الفرنسي للعلاج وتوفي هناك في 11/11/ 2004ونقل جثمانه الي رام الله ودفن بها ..؟وفوجئنا هذه الايام بمسرحية جديده تبدو سيئة الاخراج فان ابطالها لا يتكلمون الحقيقه فان هدفها الان سياسي فقط . فلقد توفي عرفات منذ 8 سنوات ودفنت معه اسراره سواء كان بطلا عند من يعتقدون ذلك او عميلا عند من يتشككون به ..؟كان عرفات من اكثر الرؤساء العرب غموضا .. سواء في حياته او بعد وفاته ..؟ فقديما كانت الاسئله حول شخصية عرفات..فمن هو ..؟ ونكتشف اسمه الحقيقي فهو عبد الرؤؤف عرفات القدوه (والقدوة عائلة يهودية من اصل مغربي حسب المرجعية الاسلامية) والان نجد السماء تمطر اسئلة جديده فلماذا فتح ملف عرفات الان..؟ وما هي الاسباب الحقيقيه..؟ ومن البوابة الفلسطينيه نوضح الاتي الرئيس محمود عباس انتهت ولايته من اربع ستوات او يزيد وهو رئيس بتكليف من وزراء الخارجيه العرب..؟ولقد ركب عباس نفس الموجه التي ركبها عرفات وهي دروب اوسلو..؟ فسار في المفاوضات الهزليه او العبثيه تنفيذا لاراء شيمون بيريز..؟ فكان لابد من الصراع بين القيادات الفلسطينية فبدات حركة حماس ..؟واستولت على غزة ثم بدأ الصراع داخل فتح نفسها فشن فاروق القدومي هجوما لاذعا على عباس وانكر عليه الرئاسه ثم الصراع بين عباس ودحلان الذي انتهى بقصله من حركة فتح بضغط من الريس عباس واخيرا جاء محمد رشيد وهو كردي عراقي اخذ على الساحة الفلسطينيه اسما جديدا هو خالد سلام ,, وكان مستشار عرفات الاقتصادي . فيدأ بتسجيل حلقات في الجزيرة فيها هجوم قاسي جدا على الرئيس عباس ودوره في الاستيلاء على سلطات عرفات..؟ عندما تعين رئيسا لوزراء السلطه ..؟.ولقد ذكرنا في مقال سابق ان موت عرفات كان موتا طبيعيا مثل سائر البشر فلم يقتله احد وهذا ما قاله الصديق العزيزالاستاذ مروان كنفاني مستشار الرئيس عرفات. وهو من اكثر المقربين له.. ومن اكثر العارفين له.. قال في كتابه (سنوات الامل)... ولقد قال الشيخ تيسير التميمي وهو قاضي قضاة فلسطين السابق:- قال عن لحظة دخوله غرفة عرفات قبل 24 ساعه من وفاته:- (مشهد الرئيس الراحل كان مفزعا..؟ راسه متضخم بشدة..؟ والدم ينزف..؟ وبدا تنفسه صعبا..؟ حتى اني اغمضت عيناي فزعا ..؟؟؟ واخذ الشيخ التميمي يقرا ايات من القران الكريم

ونعتقد ان السبب الرئيسي لفتح هذا الملف الان..؟ هو ما تعرض له الاستاذ مروان كنفاني بذكاء حذر..؟ وان لم يدخل في التفاصيل..؟ فقد ذكر في كتابه المذكور(بالرغم من المجاملات الباردة .. بدا الود مفقودا بين اطراف البعثتين الفلسطينيتين.. الرسميه والعائليه.. اي السيد محمود عباس والسيده سهى عرفات.. الذين اجتمعا معا في باريس..؟ ابان الايام الاخيره من حياة الرئيس عرفات وتوصلا الي اتفاق سلام وصمت..؟ بعد حل بعض المشاكل..؟ التي لم تقتصر فقط على الاختلاف في الراي.. حول وسائل ومكان وترتيبات العلاج..؟ والتي تسببت في تراشق كلامي معلن بينهما) وليس سرا نقول لقد سافر وفد من القياده الفلسطينيه على اعلى مستوى لزيارة الرئيس عرفات في المستشفى العسكري في باريس الا انها في الحقيقة كانت زيارة لتسوية الخلافات المعلقه بين القيادة الفلسطينيه وبين السيده سهى عرفات التي اعلنت اسلامها وبالتالي حقها الشرعي هي( وابنتها زهوة) في ميراث عرفات بحسب الشريعه الاسلامية..كان الاجتماع في باريس بين كل من محمود عباس رئيس اللجنه التنفيذيه لمنظمة التحرير واحمد قريع رئيس الوزراء وروحي فتوح رئيس المجلس التشريعي .. مع سهى عرفات..ومعها محاميها الخاص وهو محام فرنسي وتم الاتفاق حول تركة عرفات وهي ضخمة جدا ..؟وكان خالد سلام طرفا في الصفقه..؟ فلابد من تغطية سياسيه جديدة بدلا من التصفيات وحساباتها المعقده ..؟ فان خالد سلام كان مزعجا ولديه اسراركثيره.. والمضحك المبكي ان سهى عرفات رفعت في فرنسا قضية ضد مجهول بحجة ان هذا المجهول قد قتل عرفات..؟ فيبدو واضحا ان اللاعبين على مسرح القضية الفلسطينيه بحاجة الي دماء عرفات حتى وهو ميت ..؟ فان سهى عرفات ترغب في الظهورعلىالمسرح وعباس لا يريد مزيدا من الازعاج وخالد يهدد بعد تهديده من النائب العام والباقي مكشوف. نعتقد ان فتح ملف موت عرفات الان اصبح واضحا...؟؟

0 views0 comments
bottom of page