top of page

الاقاليم العربية المحتلة.. من الوطن العربي..3؟


الاقاليم العربية المحتلة.. من الوطن العربي..3؟ ثالثا :- جزر الإمارات العربية المتحدة الذي يؤلم قلوبنا بعد ان جفت دموعنا هو ما نراه حاصلا امام اعيننا فان الدول المجاورة لنا بدلا من المحافظة على حسن الجوار نجدها طامعة فينا وتغتصب ارضا من الوطن العربي . وكأن البلاد العربية وطن بدون شعب يقاتل من اجل الحفاظ عليه وهذا ما نجده من ايران التي يطمع حكامها في اعادة امجاد الامبراطورية الفارسية على حساب اراض من الوطن العربي ونتكلم اليوم عن جزر الامارات العربية المحتلة وهي:- جزر الامارات العربية المحتلة قديما قيل اذا رايت مشكلة فان اصابع بريطانيا خلفها وهذا ينطبق فعلا على الجزر العربية التي احتلتها ايران فقد كانت الجزر الثلاث بل وامارات الخليج العربي كلها كانت مشمولة بمعاهدة مع بريطانيا يوم أنْ كانت عظمى، فالجزر العربية الثلاث كانت مشمولة بمعاهدة الحماية البريطانية الموقعه سنة 1819. الا ان شاه ايران محمد رضا بهلوي اراد احتلال البحرين وجرى فيها استفتاء رفض الشعب الاحتلال الايراني وفضل الاستقلال فقامت بريطانيا بخبث ووعدت الشاه بالجزر وفعلا عندما انسحبت بريطانيا من الامارات العربية والجزر العربية قامت القوات الايرانية واحتلت الجزر العربية الثلاث وهي ما زالت تحت الاحتلال الايراني. الجزر العربية ذات اهمية استراتيجية وعسكرية لا تقدر بثمن فهي في وسط الممرات الامنة لناقلات النفط العملاقة ..التي تحمل النفط الي باقي دول العالم مارة بالخليج العربي.. وتخرج من مضيق (هرمز) الذي يمر عبره حوالي 40% من النفط المصدر من دول الخليج العربي الي العالم. الجزر العربية التي احتلتها ايران بالقوة العسكرية هي:- 1- جزيرة طنب الكبرى:- تقع جزيرة طنب الكبرى شرق الخليج العربي وهي مطلة على (مضيق هرمز) ومن هنا كانت اهميتها الاستراتيجية العسكرية اما مساحة الجزيرة فتبلغ حوالي (9 كيلو مترات مربعة) وتبعد 30 كيلو مترا عن شواطئ امارة راس الخيمة ..في دولة الامارات العربية المتحدة وكانت الجزيرة تابعة الي امارة راس الخيمة ..قبل تاسيس دولة الامارات العربية المتحدة .وسكانها عرب يعيشون على صيد السمك باعتباره المورد الاساسي لهم.استولت عليها ايران بالقوة المسلحه سنة 1971 بعد انسحاب القوات البريطانية منها.وضمتها الى الجمهورية الايرانية وهي لا تزال تحت الاحتلال الايراني. 2- جزيرة طنب الصغرى :- وهي جزيرة صغيرة المساحة وتتكاثر فيها الطيور البرية والطيور البحرية وهي تقع على بعد 12 كيلو مترا غرب (طنب الكبرى) وسط مياه الخليج ..ومساحتها حوالي 2( كيلو متر مربع) .اما موقعها بين راس الخيمة وايران فان جزيرة طنب الصغرى تقع قريبة من شواطئ امارة راس الخيمة ..وكانت تابعة. لها قبل تاسيس دولة الامارات العربية المتحدة وانضمام امارة راس الخيمة الى دولة الامارات العربية المتحدة .الا ان (القوات الايرانية) احتلتها بالقوة العسكرية وهي لا تزال محل نزاع بين ايران وبين الامارات العربية المتحدة. باعتبارها ارضا عربية محتلة. 3- جزيرة ابو موسى :- هي اكبر الجزر الاماراتية المحتلة تبلغ مساحتها (20 كيلومترا مربعا) وتبعد عن جزيرة طنب الكبرى 21 كيلومترا ..ولها اهمية استراتيجية خاصة.. فهي تقع في المياه العميقة للخليج بحيث يمكن نزول (الغواصات )بالقرب منها .وهي تبعد عن شواطئ الامارات العربية المتحدة (43كيلومترا) وفي نفس الوقت فانها تبعد عن الشواطئ الشرقية للخليج العربي اي تبعد عن شواطئ ايران( 67 كيلومترا) .فهي اهم الجزر لان موقعها بين ممر ناقلات النفط العملاقة .وكانت الجزيرة مأهولة بالسكان العرب ..الا ان ايران بعد احتلالها للجزيرة بدأت بالتغيير الديمغرافي بحيث تطرد السكان العرب وتحضر بدلا منهم سكانا من الفرس.فقد كانت الجزيرة تابعة لامارة الشارقة..قبل تاسيس دولة الامارات العربية المتحدة وهي الاقرب الى (مضيق هرمز) بل تشرف عليه من الناحية العسكرية؛ ما جعل ايران تبني في الجزيرة قاعدة لاطلاق الصواريخ ثم انشأت (مطارا )عسكريا واخر مدنيا ..وجعلت خطا جويا بين جزيرة ابو موسي وميناء بندر عباس الايراني ودعمت السياحة في تلك المنطقة.ولقد اكتشف مخزون كبير من النفط في جزيرة ابو موسى اضافة الي وجود كميات كبيرة من خام اوكسيد الحديد. وعلى اي حال فان اطماع الفرس في الجزر الثلاث ترجع الى القرن الثامن عشر عندما تمكن (القواسم) من بسط نفوذهم على سواحل الخليج العربي بشطريه الشرقي والغربي بجوار امارة الكعبيين اقليم (عربستان).. إن الفرس يطمعون في احتلال الخليج العربي باكمله ومن ضمنه الجزر الثلاث لاهميتها العسكرية والاقتصادية وايران لا تخفي اطماعها .ما جعل المعركة دبلوماسية مشتعلة بين دولة الامارات العربية المتحدة وايران فالامارات تؤكد ان الجزر عربية وشعبها عربي والسيادة عليها جزء من سيادتها وتطالب باعادتها الى دولة الامارات العربية المتحدة الا ان (ايران ) تصر على ان هذه الجزر هي ايرانية والجمهورية الايرانية ورثتها عن الشاه محمد رضا بهلوي ولا تعترف بان الجزر عربية ويبقى الصراع مشتعلا والجزر محتلة ونرجع الى رؤية الزعيم الراحل (جمال عبد الناصر) عندما قال ما أخذ بالقوة لا يسترجع الا بالقوة .

0 views0 comments
bottom of page