top of page

غزة هاشم تباع بالمزاد العلني


غزة هاشم تباع بالمزاد العلني

سالت الدموع من عيني فجأة  بالرغم من جفافها منذ مدة طويلة.. وانا ارى (غزة هاشم)تعرض للبيع بالمزاد العلني في القاهرة.. فيما اطلقوا عليه مؤتمر( اعادة اعمار غزة ) نتيجة للعدوان الاسرائيلي البربري الذي وقع عليها في شهر اغسطس 2014. غزة ذات التاريخ العريق.. فقد بناها الكنعانيون العرب في القرن 15 ق.م. غزة القلعة الحصينة..كان لها سور ضخم واربعة ابواب عجز عن دخولها الجبابرة في التاريخ ..فقد عجز عنها الاسكندر الاكبر وحاصرها 4 شهور ثم المسلمون في الفتح الاسلامي.. حاصروها 3 اشهر (ونابليون) ثم الانجليز بقيادة الجنرال اللنبي.. استمر 3 شهور حتى استطاع دخولها واخيرا اسرائيل فوقفت شوكة في حلقهم فلم يستطيعوا دخولها في حروب ثلاثة  متتالية سنة208 وسنة 2012 وسنة 2014 ولم يستطيعوا احتلال شبر من اراضيها. (غزة هاشم) الذي دعا عليها الرئيس الاسرائيلي.. شمعون بيريز وقال (اتمنى ان اصحو من النوم فاجد البحر وقد ابتلع غزة ..)اما رئيس وزراء اسرائيل الاسبق الجنرال اسحق رابين فقال (ان تحكم غابة مليئة بالاسود اسهل من حكم غزة). رحم الله السلطان عبد الحميد عندما طلب اليهودي القذر (هرتزل) اقامة وطن قومي لليهود في فلسطين.. فقد طرده من اسطنبول وقال كلمته الشهيرة (هذا لن يكون الا على جثتي)ولم يفرط في فلسطين ورحم الله الشريف (الحسين بن على) شريف مكة.. عندما سمع تدفق اليهود الى فلسطين فقد ارسل ولديه الملك فيصل.. والملك عبد الله..رحمهما الله. على راس جيشين للمحافظة على عروبة فلسطين .   ماذا يقول المرء وهو يتذكر قافلة الشهداء الابرار من ابناء الامة العربية والاسلامية ومن ابناء فلسطين وكلهم سلسلة ذهبية في السماء .هل سمع محمود عباس عن حديث رسول الله عليه الصلاة والسلام (بشرى لمن اسكنه الله احدى العروسين اسدود او غزة )حسبي الله ونعم الوكيل (غزة هاشم )ام الانتفاضات وام الثورات التي لم يستطع المجرم الاسرائيلي الجنرال شارون.. البقاء فيها فانسحب بقواته من ارضها الطاهرة.حسبي الله ونعم الوكيل ونحن نرى المشير السيسي يفتح المزادات يطلب من اسرائيل حكومة وشعبا ان يحلوا الازمة مع الفلسطينيين ويعيشوا بسلام  ...ويرد الرئيس محمود عباس قائلا بانه يتعهد بالمفاوضات الجادة مع اسرائيل ..وكأنه لم يكتف بعشرين عاما من المفاوضات فيتعهد بالمزيد ويتساءل سيادته  الم يحن للشعب الفلسطيني ان يعيش مستقلا...؟ ويؤكد ان المعونات التي سوف يحصلون عليها ..من هذا التسول الرخيص.. سوف تنفقه حكومة الاتفاق الوطني..باشراف الامم المتحده.. وبمراقبة الدول المانحه..!  سلام عليك يا (غزة هاشم) سلام على شهدائك الاحياء سلام على مشاريع الشهادة الموجودين على ترابك الطاهر. السلطة قدرت اعمار غزة هاشم بمبلع 7.8 مليار دولار  وجاء الرئيس عباس فطلب من الدول والمنظمات المانحه ان تقدم 4 مليار دولارفقط لاعمار (غزة هاشم) ويبدو ان المانحين وجدوا المهر كثيرا.. فلم يدفعوا سوى 2.5 مليار دولار. حقا يحتاج المرء الى لحظات تامل ولا يفكر في شيء ..ربما تصل الى ما يفكر به هؤلاء القوم ..هل الجنون اصابهم..؟حاشى لله فكلهم رؤساء وعقلاء .اذن ماذا حدث..؟ اسرائيل تعتدي وتدمر كل سنتين ونحن نستول لاعمار ما دمرته اسرائيل هل هذا هو العدل والحق ..؟ هل غزة هاشم تباع  ..؟هل الوطن يباع ..؟ نعلم ان العدو الاسرائيلي اعتدى على غزة هاشم فهل الجواب ان نتسول من العالم لاعمار ما دمره العدو الجالس على صدورنا ويحتل ارضنا ويقتل ويدمر متى يشاء بدعم من الغرب والشرق .عندما يطلب عباس المليارات لاعمار غزة ويبدأ المزاد ب212 مليون دولار من امريكا فتاتي اوروبا 450 مليون يورو  تاتي من جنوب افريقيا مليون دولار واحد وتأتي عمان بخطاب خجول بدون تبرعات لاعمار غزه وتبدأ الدموع تسيل (غزة هاشم) شامخه اكبر من التسول ..غزة ام الصواريخ لا تمد يدها لاحد كائنا من كان اما ابو مازن فهو يتساءل اما آن لهذا الشعب ان يستقل ..؟الجواب عنده كيف يستقل الشعب الفلسطيني وهو في تنسيق امني مع اسرائيل ..؟الم يقرأ قوله تعالى (من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا )صدق الله العظيم. الم يسمع صوارخ (غزةهاشم) وهي تنطلق مرعبة اسرائيل ومن فيها ..اين رجال القسام واين رجال الجهاد واين ...واين...كل هؤلاء الرجال الشهداء منهم.. ومشاريع الشهادة يباعوا بالمزاد العلني ..لا يا سادة(غزة هاشم) لاهلها ولرجالها فمن حمل السلاح دفاعا عن وطنه وشرفه فاهلا وسهلا به واما من اعتاد على المنح او التسول ..(فغزة هاشم) ليست للبيع..!

مشاهدة واحدة (١)٠ تعليق

Comentarios


bottom of page